أرباب المقاهي والمطاعم تخوف من عودة الإغلاق المبكر بعد ارتفاع عدد المصابين بكورونا

بوابة المغرب الشرقي / متابعة

عاد ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا، بالإضافة إلى ارتفاع عدد المصابين بالمتحور الجديد “أوميكرون”، لإثارة مخاوف أصحاب المقاهي والمطاعم بالخصوص، بإعادة
تشديد الإجراءات وفرض حظر التجوال الليلي كما كان في السابق.
وعبر مجموعة من المهنيين بقطاع المقاهي والمطاعم، أنهم متخوفون كثيرا، من إعادة فرض حظر التجوالي الليلي في ساعة باكرة، خصوصا بعد ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد بشكل كبير خلال الأيام الأخيرة.
وأبرزوا أن تخوفهم هذا ناتج عن التجارب السابقة، التي قررت فيها الحكومة فرض حظر تجوال ليلي بسبب ارتفاع عدد الإصابات، مؤكدين أنهم يضعون أيديهم على قلوبهم خوفا من قرار مماثل.

مضيفين أن أصحاب المقاهي والمطاعم على الصعيد الوطني، يشتكون من عدم الإقبال، وتسجيل انخفاظ كبير في معاملاتهم، جراء فيروس كورونا، بالإضافة إلى معاناتهم خلال السنوات الأخيرة.
وعبر المهنيون عن تخوفهم، من إعادة نفس السيناريو مع تسجيل ارتفاع في عدد الإصابات، والمتمثل في فرض حظر تجوال ليلي، مضيفين أن هذا القرار من شأنه إلحاق اضرار كبيرة بهذا القطاع.
وسجلت وزارة الصحة المغربية اليوم الأربعاء 1504 إصابات جديدة بفيروس كورونا ارتفاعا من 1184 أمس، ليرتفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 959098 حالة.
كما سجلت السلطات 5 وفيات جديدة، وهو نفس العدد المسجل أمس، لترتفع أعداد الوفيات في المملكة بسبب كوفيد-19 إلى 14842 حالة.
وأفادت صحيفة “هسبريس” بأن ملامح الموجة الجديدة لـ”أوميكرون” بدأت تتضح أكثر، بعد تسجيل إصابات بالمتحور في عدد من المدن المغربية.
وأوضح مصطفى الناجي، عضو اللجنة العلمية لمكافحة كورونا في المغرب للصحيفة أن “المغرب مقبل على موجة حادة خلال بداية العام المقبل”، لافتا إلى أن “كل المؤشرات تعطي الانطباع بأن موجة أوميكرون ستكون الأكثر انتشارا“.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)