جامعة محمد الأول بوجدة تضع رقما أخضر للتبليغ عن التحرش الجنسي

بواب المغرب الشرقي/ متابعة

أعلنت جامعة محمد الأول بوجدة عن إحداث آلية للتبليغ عن القضايا المتعلقة بالتحرش الجنسي، فيما بات يعرف ب“ الجنس مقابل النقط،“ وذلك على إثر إتهامات بالتحرش تفجرت في المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير.كما وضعت رئاسة الجامعة، بريدا إلكرتونيا ورقما أخضر للتواصل والتبليغ عن كل التجاوزات، التي ترتبط بالتحرش الجنسي مؤكدة أنها تلتزم بالحفاظ على سرية هوية المتصلين .

وجاء ذلك في إعلان جامعة وجدة منشور على صفحتها الرسمية بوسائل التواصل.

هذا و فتحت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، تحقيقا بشأن شهادات لطالبات يشتبه في تعرضهن للتحرش الجنسي من لدن أساتذة في المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير.
وتفجرت هذه الفضيحة، مباشرة بعد قضية جامعة سطات التي أثارت جدال و نقاشا كبيرا داخل الأوساط المجتمعية، و يتابع في هذه القضية 4 أساتذة متهمون بالتحرش الجنسي

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)