وزير الصحة .. عقار مولنوبيرافير قريبا بالصيدليات

بوابة المغرب الشرقي/ متابعة

قال خالد آيت الطالب وزير الصحة، بأن المغرب سيسمح قريبا بترويج واستخدام عقار مولنوبيرافير “MOLNUPIRAVIR” ، الذي طرحه مختبر “ميرك” الأمريكي كجزء من البروتوكل العلاجي للإصابة بفيروس كورونا.

هذا ويضيف آيت الطالب، بأن العقار الذي أثبت نجاعته في علاج حالات الاصابة بفيروس كورنا، في المرحلة الأولى من الإصابة سيكون عما قريب متوفرا في الصيدليات المغربية حسب شروط محددة.
.
وقال الوزير المغربي، خلال تصريحه لقناة ميدي 1 تيفي “نحن دائما نشتغل باستباقية لتوفير الحماية للمواطنين سواء عن طريق اللقاح أو توفير الأدوية المضادة لكوفيد”، كما أشار إلى أنه “بعدما أثبت عقار مولنوبيرافير الذي كان يستعمل في علاج التهاب الكبد الفيروسي والانفلونزا، فعاليته في علاج المصابين بالفيروس وحمايتهم بما يفوق 50 في المائة من الدخول لأقسام الإنعاش تقرر اعتماده ضمن البروتوكول العلاجي الذي تتبعه المملكة“.

هذا ومن خلال الحوار، قال آيت الطالب بأن عقار مولنوبيرافير سيتم اعتماده “وفق شروط محددة”، حيث يستلزم استعماله في الأيام الخمسة الأولى من الإصابة بفيروس كورونا، بمجرد ظهور الأعراض، وسيكون في الصيدليات بكميات كبيرة قريبا، وقال الوزير بأن توفير العقار سيكون، بالمجان للأشخاص المتكفل بهم داخل المستشفيات، وشدَّد على أنه لا يمكن الحصول على مولنوبيرافير إلا بوصفة طبية، بحيث أنه سيكون ممنوع استعماله بالنسبة للنساء الحوامل، والأطفال أقل من 18سنة.

هذا وكانت وزارة الصحة في اسرائيل، قد صادقت على استخدام دواء Lagevrio (Molnupiravir) المضاد للفيروسات من شركة MSD لعلاج الكورونا،.

وحصل هذا الدواء على تصريح استثنائي في اسرائيل من الـ FDA في الأسبوع الماضي، وهو يهدف لإحداث أخطاء في التركيبة الجينية للفيروس ومنع استنساخه.

مولنوبيرافر هو دواء مضاد للفيروسات يمكن استخدامه على شكل أقراص، والغرض منه هو إعطاؤه لمرضى كورونا الذين يعانون من أعراض خفيفة إلى متوسطة، وقد يشكّل أحد هذه الأعراض، على الأقلّ، خطرًا يستدعي دخول المستشفى أو الوفاة، حين لا تتوفّر بدائل أخرى في البلاد لمساعدتهم.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)